“لجنة القدس” تدعو لإسناد أهلنا بالشيخ جراح وتحذر الاحتلال

قالت “لجنة القدس والأقصى” بالمجلس التشريعي، إنها تتابع تطورات الأحداث المتسارعة وتواصُل اعتداء المستوطنين وقوات الاحتلال على أهلنا المقدسيين في حي الشيخ جراح، إضافة لمسلسل التهويد المستمر من خلال موافقة المحكمة الصهيونية في القدس على هدم 100 منزل في حي البستان من بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك.

وأكدت اللجنة في بيان وصل (صفا) أن القدس جوهر الصراع، وأن النار التي يشعلها الاحتلال في أحيائها ستنقلب جحيما تحرق المحتلين الغاصبين.

ودعت أهلنا في القدس والضفة والأراضي المحتلة عام 1948 للنفير العام، وإسناد أهلنا في حي الشيخ جراح ومدينة القدس وبلداتها؛ نصرة وتأييدا ودعما.

كما دعت المقاومة الفلسطينية الباسلة لأن تُبقي يدها على الزناد؛ استعدادا لنصرة أهلنا المقدسيين في حي الشيخ جراح ولمعركة تحرير القدس، فلا خير في سلاح لا يستخدم في طريق تحرير الأقصى.

ووجهت الدعوات لبرلمانات الدول الحرة لتكون لها كلمتها في لجم الاحتلال وكبح جماحه وصولا إلى إنهاء احتلاله لأرضنا أرض فلسطين وعاصمتها القدس.

وحثت أحرار العالم ليقفوا وقفة عز مشرفة مع أهلنا في القدس دعما ونصرة وتأييدا وينظموا وقفات قوية أمام سفارات دولة الاحتلال في كل العالم؛ لفضح صورة الاحتلال الهمجية.

مواضيع ذات صلة
%d مدونون معجبون بهذه: