في حال التصعيد /مجلس الشيوخ الأمريكي يؤيد فرض عقوبات على روسيا

تبنى مجلس الشيوخ الأمريكي، أمس الخميس، قراراً يدعم فرض عقوبات على روسيا في حال حدوث تصعيد في أوكرانيا.
وجاء هذا القرار، الذي أيده ممثلون من الحزبين الجمهوري والديمقراطي، في ظل تقارير تحدثت سابقا عن وقف العمل في مشروع قانون العقوبات ضد روسيا، حيث ورد أن أعضاء مجلس الشيوخ أقروا أنه سيكون من المستحيل تمرير مشروع القانون قبل التصعيد المزعوم حول أوكرانيا.
وأكد المشرعون في مجلس الشيوخ بالإجماع على موقفهم من القرار،  داعين لاستمرار الدعم الاقتصادي والإنساني لأوكرانيا، فضلا عن المساعدة الأمنية.
ودعا أعضاء مجلس الشيوخ إدارة جو بايدن وحلفاء الولايات المتحدة إلى التحرك بسرعة حتى يكون لدى “كييف” كل ما تحتاجه للدفاع عن نفسها ضد  ما أسموه بـ”العدوان” الروسي المزعوم.
ويُشار إلى أن هذا القرار ليس ملزماً، والغرض منه تحذير موسكو من عواقب وخيمة في حالة قيامها بهجوم على أوكرانيا.
وكانت أعربت “كييف” ودول غربية مؤخراً عن قلقها بشأن الزيادة في عدد القوات الروسية مبالقرب من حدود أوكرانيا، فيما نفت “موسكو” مراراً مثل هذه الاتهامات، قائلةً :”إنها لا تهدد أحداً ولا تنوي مهاجمة أحد”.

مواضيع ذات صلة
%d مدونون معجبون بهذه: