إعلام الأسرى: الأسرى لن يتراجعوا وقد يدخلون في إضراب مفتوح عن الطعام

 أكد مكتب إعلام الأسرى أن الأسرى لن يتراجعوا عن خطواتهم التصعيدية إلا بتراجع إدارة السجون عن العقوبات التي أقدمت على فرضها بعد عملية نفق الحرية.

وقال عضو مكتب إعلام الأسرى أيمن الشراونة لقناة الأقصى  إن الخطوات ربما تتصاعد خلال الأيام القادمة في سجون الاحتلال، وقد يدخل الأسرى إضرابا مفتوحا عن الطعام.

وأوضح الشراونة أن سجون الاحتلال تشهد انتفاضة حقيقية بعد سلب إدارة السجون إنجازات الحركة الأسيرة.

وأشار الى أن الأسرى يطالبون بمطالب مشروعة وكانت موجودة مسبقا، وقد سلبها الاحتلال.

ونبه الشراونة الى أن مقاطعة الأسرى الإداريين لمحاكم الاحتلال خلقت حالة من التوتر والضغط على مصلحة السجون.

وأضاف أن خطوات الأسرى الإداريين مستمرة، ولن تتوقف إلا بتوقف الاعتقال الإداري.

وقال إن الاحتلال أصابته حالة من الإرباك والغليان بعد مقاطعة الأسرى الإداريين للمحاكم.

وكانت الحركة الأسيرة، أعلنت البدء بخطوات تصعيدية رفضا للعقوبات بحق الأسرى، أبرزها إغلاق كافة الأقسام وحل الهيئات التنظيمية داخل السجون.

كما ويواصل الأسرى الإداريون في سجون الاحتلال مقاطعتهم لمحاكم الاحتلال لأكثر من 50 يوماً للمطالبة بإنهاء سياسة الاعتقال الإداري تحت شعار قرارنا حرية.

مواضيع ذات صلة
%d مدونون معجبون بهذه: