عباس يبحث المستجدات مع المفوض العام لأونروا

استقبل الرئيس محمود عباس في مقر الرئاسة بمدينة رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة يوم الثلاثاء المفوض العام لوكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) فيليب لازاريني، حيث بحث معه المستجدات المتعلقة بالمنظمة الأممية.

وأعرب عباس عن تقديره لجهوده وجميع الكوادر العاملة في الوكالة.

وأكد دعمه للجهود الرامية لحشد التمويل اللازم لاستمرار تقديم “الأونروا” لخدماتها الأساسية والطارئة لأبناء شعبنا الفلسطيني في الشتات.

وشدد عباس على دعمه على دعمه للجهود المبذولة لتجديد ولاية عمل “الأونروا”، لضمان استمرار دورها السامي.

وقال إن “قضية اللاجئين من القضايا المصيرية الهامة بالنسبة لشعبنا، والتي يتوجب حلها وفقا لقرارات الشرعية الدولية”.

في حين، قدّم لازاريني شرحا حول الخدمات التي تقوم بها وكالة الغوث للاجئين الفلسطينيين، وضرورة توفير الدعم اللازم لدعم عملياتها الأساسية والطارئة.

ووضع عباس في صورة الأوضاع في ظل التحديات السياسية والاقتصادية التي تمر بها المنطقة بشكل عام.

وقدم شرحاً للجهود المبذولة التي تقوم بها وكالة الغوث للحفاظ على الدور المطلوب منها، وفق التكليف المنوط بها، وفق قرارات الامم المتحدة وأهمية العمل المشترك لتعزيز هذا الدور.

وشدد على أهمية التنسيق المتواصل مع جميع المؤسسات الفلسطينية.

وكذلك مع دائرة شؤون اللاجئين في منظمة التحرير، لحشد الدعم المالي، لمواصلة عملها، ولتجديد ولايتها.

مواضيع ذات صلة
%d مدونون معجبون بهذه: