الأسير الجريح محمد سلايمة يدخل عامه الاعتقالي الثامن

يدخل الأسير المقدسي الجريح محمد محمود السلايمة، الاثنين، عامه الاعتقالي الثامن على التوالي داخل سجون الاحتلال الإسرائيلي.

وكان محمد قد اعتقل بتاريخ 6/3/2015، بعد أن نفذ عملية دهس لجنود الاحتلال في حي الشيخ جراح بالقدس المحتلة، وأصيب حينها بعدة رصاصات قبل اعتقاله.

وأصدر الاحتلال بحقه حكما بالسجن لمدة 25 عاما وفرضت عليه غرامة مالية تقدر ب300 ألف شيكل.

وتنقل محمد في عدة سجون ويقبع حاليا في سجن ريمون الصحراوي، في ظروف صحية تستوجب توفر عناية خاصة له، ولا سيما في ظل استخفاف وتجاهل ادارة ومصلحة السجون للحالات المرضية.

وعانى سلايمة من الإهمال الطبي المتعمد في سجون الاحتلال منذ اعتقاله وهو مصاب بأكثر من 7 رصاصات في مناطق مختلفة من جسده.

واستثمر محمد سنوات اعتقاله و اتم تحصيله العلمي و حصل مؤخرا على شهادته الجامعية (البكالوريوس).

يذكر أن عدد الأسرى في سجون الاحتلال نحو 4500، بينهم 500 معتقل إداري و 34 أسيرة، وقرابة 180 طفلا.

مواضيع ذات صلة
%d مدونون معجبون بهذه: