أوكرانيا تعلن حصيلة القتلى الروس وموسكو تنشر نتائج عملياتها

الحرب الروسية الأوكرانية

أعلن الجيش الأوكراني، الإثنين، أنه تمكن من قتل 40 جنديا روسيا وتدمير نحو 50 آلية عسكرية خلال الاشتباكات التي دارت في الساعات الـ24 الأخيرة، في وقت أعلنت فيه كييف عن مقتل 161 طفلًا جراء الهجمات الروسية منذ انطلاق الحرب.

وأوضح الجيش الأوكراني في بيان، أنه صدّ 4 هجمات للقوات الروسية في مناطق مختلفة من البلاد.

وأضاف البيان أن من بين الآليات الروسية المدمرة، مقاتلتان من طراز “سو-34″ و”سو-35” ومروحية.

في نفس السياق، ذكرت النيابة العامة الأوكرانية في بيان لها، أن 869 مؤسسة تعليمية تضررت جراء قصف الجيش الروسي، 83 منها دمر بشكل كامل.

وأشار البيان إلى أن الهجمات الروسية أدت إلى مقتل 161 طفلًا وإصابة 264 آخرين منذ بداية الحرب في 24 فبراير/ شباط الماضي.

روسيا تعلن حصيلة عملياتها

في المقابل، قالت وزارة الدفاع الروسية في بيانها اليومي، إن تشكيلات قوات جمهورية دونيتسك الشعبية واصلت هجومها في الليلة الماضية، وتم تدمير سرية كاملة من اللواء 25 الأوكراني المحمول جوا.

وذكر المتحدث الرسمي باسم وزارة الدفاع الروسية، اللواء إيغور كوناشينكوف، أن وحدات قوات جمهورية دونيتسك الشعبية قد اخترقت تحصينات العدو وتمكنت من السيطرة على قرية “نوفوباخموتوفكا”.

وأضاف، “كما توغلت وحدات قوات جمهورية لوغانسك الشعبية إلى عمق كيلومترين وأغلقت قرية “نوفوتوشكوفسكويه” من الشرق والجنوب”.

وواصلت القوات الروسية، وفق المتحدث، قصف البنى التحتية العسكرية الأوكرانية، حيث تم تدمير مركز قيادة اللواء الآلي المنفصل رقم 24 للقوات المسلحة الأوكرانية ومستودعات الذخيرة والأسلحة والمعدات العسكرية القريبة منه، نتيجة لقصف جوي بالقرب من مدينة ليسيتشانسك.

وأضاف، “خلال الليلة الماضية، ضرب الطيران العملياتي والتكتيكي للقوات الجوية الروسية 14 منشأة عسكرية في أوكرانيا، من بينها موقعان للقيادة، ومنصتان قاذفتان للصواريخ المضادة للطائرات من طراز “بوك-إم1” في منطقتي “كراسنوغوركا” و”فيرخنيتوريتسكويه”.

وتابع المتحدث العسكري الروسي، “كما تم ضرب بطارية مدفعية واحدة، ومستودعين للأسلحة الصاروخية والمدفعية والذخيرة، و3 مستودعات للوقود، بالإضافة إلى 6 مناطق ارتكاز ومناطق تركيز معدات للجيش الأوكراني”.

وأوضح أنه إجمالا ومنذ بداية العملية العسكرية فقد تم تدمير ما يلي: 125 طائرة و91 مروحية و392 طائرة مسيرة.

إدانة أمريكية لروسيا

من جانبه، دان وزير الخارجية الأمريكي أنطوني بلينكن روسيا، بسبب العثور على جثث مدنيين في مدينة بوتشا القريبة من العاصمة الأوكرانية كييف.

وذكر بلينكين في بيان، الإثنين، أن بلاده ستستخدم كافة الأدوات المتاحة لمعاقبة المسؤولين عن “مذبحة المدنيين في بوتشا”، وأنهم سيوثقون العنف الحاصل هناك.

والأحد، أعلنت النائبة العامة الأوكرانية، إيرينا فينيستوفا، العثور على 410 جثث تعود لمدنيين، في مدينة بوتشا، بعد استعادة السيطرة عليها مؤخرا من قبل الجيش الأوكراني.

ويتهم الجانب الأوكراني الجنود الروس بقتل مدنيين قبل الانسحاب من المدينة، إلا أن موسكو عادة ما تنفي مثل هذه الاتهامات.

وفي 24 فبراير/ شباط الماضي، أطلقت روسيا عملية عسكرية في أوكرانيا، تبعتها ردود فعل دولية غاضبة وفرض عقوبات اقتصادية ومالية “مشددة” على موسكو.

وتشترط روسيا لإنهاء العملية تخلي أوكرانيا عن أي خطط للانضمام إلى كيانات عسكرية بينها حلف شمال الأطلسي “ناتو”، والتزام الحياد التام، وهو ما تعتبره كييف “تدخلا في سيادتها”.​​​​​​ 

مواضيع ذات صلة
%d مدونون معجبون بهذه: